الشغف بالسحب

أنا تلميذة في مدرسة برنسايد الثانوية، في مدينة كرايستشيرش (نيوزيلندا)، وأبلغ من العمر 15 سنة. لديّ شغف كبير بالأرصاد الجوية، لاسيما السحب، وقد أنشأت موقعاً إلكترونياً مخصصاً لها، كما أعددت تصنيفاً خاصاً بي للسحب باستخدام معلومات وجدتها في موقع المنظمة (WMO) الشبكي.

بدأ شغفي بالسحب عندما كنت في العاشرة من عمري، فقد أذهلني الطقس الذي يصعب التنبؤ به في مدينة كرايستشيرش. وسرعان ما أصبحت الأرصاد الجوية في مقدمة اهتماماتي، ومما لا شك فيه أن السحب هي في الحقيقة أكثر شيءِ لفت انتباهي.

أنشأت موقعي الإلكتروني المخصص للسحب خلال العام الدراسي 2015/2014، إذ طُلب مناً في الصف تقديم "مشروع عن الهوايات" وفي ذلك الحين عرفت ما أود فعله. ولا بد أن أعترف بأنني قضيت كثيراً من الوقت في المطالعة وليس في مراقبة السحب، حتى استنفدت جميع كتب الطقس والسحاب الموجودة في المكتبة. وتسلحت آنذاك بآلة تصوير جديدة وبمعلومات أساسية عن رصد السحب، وبدأت الحياة تدب في موقعي: مجموعة رائعة من السحب، وألوان لا تعد ولا تحصى، وأشكال وظلال.

ومنذ أول صورة التقطتها - مزيج من سحاب ذيل الفرس والسحاب الركامي، الذي تسبب في تناثر رذاذ هنا وهناك - حتى آخر صور التقطتها، ظل حبي للسحب ثابتاً لم ينقص شيئاً.

ولا زلت إلى يومنا هذا مولوعة بالطقس، وحتى وإن بدا الأمر غريباً فإنني أحب تلك الأيام الملبدة بالغيوم. بالفعل، أهوى الطبيعة وفخورة بذلك.

كتبي المفضلة الخاصة بالسحب

·        Clouds that Look Like Things and The Cloudspotter’s Guide: The Science, History, and Culture of Clouds (Gavin Pretor-Pinney)

·        The Cloud Book (Richard Hamblin)

·        The New Zealand Weather Book (Erick Brenstrum)